بيان

أبريل
16

بيان
تونس في 15 أفريل 2012
في حقيقة مليشيات النهضة
أو
اكذب و اكذب و اكذب و في النهاية ستجد حمقى يصدقونك

بعد الفوضى و في ظل الإحتكام للشارع يفقد أي حزب القدرة على تأطير القواعد و المتعاطفين و خاصة بعد 23 سنة من التصحر السياسي و غياب حركة النهضة على الساحة السياسية بسبب القمع الذي وضع قياداتها إما في المنفى أو في السجون أو تحت المراقبة الأمنية
و هذا ما يحصل الآن و لأن القاعدة الشعبية للنهضة كبيرة جدا بدليل فوزها الساحق في الإنتخابات و بحكم ما تم توضيحه فإن الإستفزاز الذي يقوم به بعض السياسيين و أتباعهم من الإعلاميين و الحقوقيين و خاصة حين يكون مقترنا بإستخدام العنف يجر البعض إلى ردود أفعال غير ناضجة سياسيا و مخالفة للقانون
و على أساس مبادئ الأمم المتحدة في فض النزاعات نطلب من زعماء أحزاب المعارضة التقيد بعدم جر البلاد إلى الصراع الداخلي الذي لا طائل من وراءه , و من انصار أحزاب الترويكا و خاصة حركة النهضة إلى ضبط النفس و عدم الرد على الإستفزازت , و من الحكومة ضمان علوية القانون و تطبيقه على الجميع من دون أي شكل من أشكال التمييز و على أساس أن لا أحد فوق القانون و أن يكون هذا القانون في إنسجام تام مع حقوق الإنسان الكونية

عدنان الحسناوى
الكاتب العام
الجمعية التونسية للتنمية السياسية

لا يوجد ردود

أضف رد

To use reCAPTCHA you must get an API key from https://www.google.com/recaptcha/admin/create